اختتام المرحلة الأولى من مشروع التأهيل المهني والحرفي لربات الأسر الفقيرة

                 بتمويل مؤسسة البادية الخيرية

الجمعية تختتم المرحلة الأولى من مشروع التأهيل المهني والحرفي لربات الأسر الفقيرة

 اختتم أمس في مركز البر لتنمية المرأة التابع لجمعية البر والعفاف المرحلة الأولى من برنامج التأهيل المهني والحرفي لربات الأسر الفقيرة والذي نفذته الجمعية على مدى ثلاثة أشهر ابتداء من بداية أبريل 2012م بتمويل من مؤسسة البادية الخيرية بمحافظة حضرموت .

وقد استفاد من البرنامج في مرحلته الأولى الذي انتهت أمس (80) فتاة وامرأة تدربن في عدة مجالات هي  دبلوم البرامج التطبيقية والطباعة والتصاميم ، الخياطة والتطريز والتريكو ، والأشغال اليدوية والفنون النسائية كالنقش والتجميل والكوافير وتزيين العرائس . وقد نجح في التدريب (61) فتاة.

وقد أوضح الدكتور عبد السلام السلامي رئيس الجمعية بأن هذا المشروع يأتي للمساهمة في إشباع الحاجات الأساسية للأسر الفقيرة كأشرف القربات إلى الله عز وجل كما جاء في الحديث المتفق عليه -“الساعي على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله” وذلك لما فيه من تفريج للكرب وستر للمسلمين.. كما يمثل استغلالاً أمثل للأموال المخصصة لدعم الفقراء والمحتاجين لكونه يعالج أسباب الفقر بدلاً من العكوف على محو آثاره التي لا تنتهي من خلال نقل الأسرة من دائرة الاعتماد على الغير إلى دائرة الإنتاج . واستهدف المشروع نساء وفتيات الأسر الفقيرة من سكان أمانة العاصمة وخصوصاً قاطني المنطقة الغربية والوسطى من العاصمة، وفي مقدمتها الأسر المكفولة لدى الجمعية.