أخبار

أخبار الجمعية وفعالياتها

تقرير عن المشاريع الخيريه التي اقيمت خلال شهر مايو 2010م

المشاريع الخيريه التي اقيمت خلال

شهر مايو 2010م

تحت شعار ( أقم صلاتك تنعم بحياتك ) تم بحمد الله تعالى تنفيذعدة مشاريع خيريه للاسرالفقيره والمحتاجه بتمويل من أكثر من جهة خيرية وذلك علي النحو التالي :

اسم المشروع عدد الأسر المستفيدة الكمية

مشروع كفالة أسر

170

مشروع توزيع المواد الغذائية

150

150 قطمة دقيق و 150 قطمة سكر و 150 قطمة رز و 150 علبة زيت
مشروع توزيع سجادة صلاة

170

170 سجادة
مشروع توزيع ساعة أذان 170 170ساعة

سائلين الله أن يكتب الاجر الجزيل والثواب الجميل لكل من ساهم في دعم وتنفيذ هذة المشاريع .

والله ولي الهداية والتوفيق ،،،

تهنئة

من اعماق قلوبنا نهنئ ونبارك للشيخ الدكتور / عبدالرقيب عبدالله عباد

 رئيس جمعية البر والعفاف

بمناسبة  حصولة على درجة الدكتوراه من جامعة الملايو الماليزية

والتي كانت تحمل عنوان

 ( قواعد الأولويات الفقيه وأثرها في ترشيد العمل الاسلامي )

سائلين المولى القدير ان ينفعنا الله بعمله ويوفقه لما فيه الخير

 

العاملين بجمعية البروالعفاف

المشاريع الخيريه التي اقيمت خلال شهر مارس 2010م

المشاريع الخيريه التي اقيمت خلال

شهر مارس 2010م

تم بحمد الله تعالى تنفيذعدة مشاريع خيريه للاسرالفقيره والمحتاجه  بتمويل من أكثر من جهة خيرية  وذلك علي النحو التالي :ـ

اسم المشروع

عدد الأسر المستفيدة

مشروع  كفالة الأسر

170

مشروع توزيع المواد الغذائية

150

مشروع توزيع الشريط التربوي ( محاضر بعنوان : الأخلاق الإسلامية فرائض ام فضائل ) للشيخ / عمر عبدالكافي

170

مشروع توزيع المصف الكريم بهدف ربط أبناء الأسر المكفولة بتحفيظ القرآن الكريم

170

سائلين الله أن يكتب الاجر الجزيل والثواب الجميل

لكل من ساهم في دعم وتنفيذ هذة المشاريع

نشاط ثقافي للأسر المكفولة

النشاط الثقافي للأسر المكفولة

تم بحمد الله وتوفيقه يوم الخميس 18 / 2 / 2010م إقامة النشاط الثقافي الأول لعام 2010م للأسر المكفولة في الجمعية حيث حضره رب الأسر وكذلك ربات الأسر وتم في اللقاء محاضرة تهدف إلى الاهتمام بنقاط أساسية تحقق معنى الاعتماد على الله سبحانه وتعالى ثم على الذات في طلب الرز ق والاكتفاء الذاتي كما تناوله المحاضرة الاهتمام بتربية الأبناء والاعتناء بهم وحفظهم والارتقاء بهم .
حضر اللقاء الأخ أمين عام الجمعية و مدير الرعاية الاجتماعية ومديرة مركز البر لتنمية المرأة .
كان حضور الآباء مع الأمهات المستهدفين ما يقارب 90% وقد شمل اللقاء النقاش معهم في محاور معينة منها :
1. ربط العلاقة مع الله والاعتماد عليه .
2. الاعتماد على الذات .
3. المشاريع المصغرة والمدرة للدخل .
4. استغلال الكوادر والأيدي العاملة .
تم اللقاء في مؤسسة العمراني وتم خلال اللقاء عمل بريك ـ وتوزيع مجله الأسرة لكل الحضور .
كما تم إثراء اللقاء بالمناقشة المفيدة ، وتنبيه الحضور إلى أهمية الاعتماد على النفس وربط الثقة بالله سبحانه وتعالى ـ وأن الرزق بيد الله ، واستغلال الطاقات الموجودة فيما يعود بالنفع على الأسرة .

برعاية د / عبد الكريم يحيى راصع وزير الصحة العامة و السكان الجمعية تختتم دورة و قاية الشباب من الأمراض المنقولة جنسياً و الإيدز

اختتمت الجمعية فعاليات دورة  مشروع وقاية الشباب من الأمراض المنقولة  جنسياً و الإيدز و التي نظمتها الجمعية بالتعاون مع الاتحاد العالمي للجمعيات الطبية الإسلامية

و في حفل الاختتام الذي حضره كلا من الدكتور / ناصر باعوم وكيل أول  وزارة الصحة العامة و السكان و الدكتور عبد الحميد القضاة نائب رئيس الاتحاد العالمي للجمعيات الطبية الإسلامية مدير مشروع وقاية الشباب من الامراض المنقولة جنسياً و الإيدز – مدرب الدورة – و القاضي محمد بن إسماعيل العمراني الرئيس الفخري للجمعية و عدد من العلماء و الوجهاء ة و المشاركين في الدورة  و جمع غفير من المواطنين ألقى الدكتور / ناصر باعوم  وكيل وزارة الصحة كلمة عبر فيها عن سعادته بهذه الأعمال التي تقوم بها الجمعية ، و أكد على ضرورة التكاملية بين المؤسسات الحكومية و مؤسسات المجتمع المدني في الحفاظ على الشباب و وقايتهم من الأمراض المنقولة جنسياً و شدد على أهمية دور الأسرة و المسجد و المدرسة و وسائل الإعلام المرئية و المقروءة  و المسموعة في توعية المجتمع بخطورة هذه الامراض.

من جانبه أوضح الدكتور / عبد الحميد القضاة مدير المشروع أن الهدف من المشروع هو حماية الشباب و إنقاذهم مما يخطط لهم لإيقاعهم في مستنقعات الرذيلة و الفاحشة بهدف تدمير الامة و القضاء على مقومات النصر فيها، داعياً إلى  الاهتمام بالشباب لأنهم عماد  الأمة و سر نهضتها و وقوتها، و أشار إلى أن هذا المشروع بدأه الاتحاد العالمي للجمعيات الطبية الإسلامية بأول دورة في قطر ليصل إلى معظم الاقطار العربية و وصل عدد المتطوعيت إلى ألفي متطوع.

الدكتور عبد السلام السلامي أمين عام الجمعية أشار في كلمته إلى إن معرفة أن سبعمائة وخمسين مليون شخص حول العالم يصابون بهذه الأمراض سنوياً يكفي لنقدر فعلياً حجم هذه الأمراض وخطورتها ، وإن معرفة أن معظم المصابين هم من فئة الشباب مابين 15 و25 سنة يكفي لندرك خطورة ذلك على مستقبل الأمة وقواه العاملة ، وأن معرفة ان العالم ينفق أكثر من 150 مليار دولار سنوياً لمحاربتها ليبين مقدار أثرها السلبي على الاقتصاد والتنمية في العالم، لكن معرفة أن هذه الأمراض تنتقل عن طريق تعاطي الجنس المحرم يكفي لندرك أن العفاف هو اقصر الطرق إلى الوقاية منها.

لذا فإن الجمعية أخذت على عاتقها التوعية بخطورة هذه الأمراض  و تحصين الشباب و وقايتهم منها.

و في ختام الحفل تم توزيع شهائد المشاركة على المشاركين و المشاركات في الدورة كما تم منح الدكتور / عبد الحميد القضاة درع العفاف المقدم من الجمعية تقديراً لجهوده في هذا المشروع الهام.

الجدير ذكره أن الدورة أقيمت بمشاركة ستين متدرباً و متدربة و استمرت لمدة أسبوع تلقوا فيه العديد من المحاضرات و الورش كما تم توزيع العديد من الكتب و المواد العلمية المصورة التي تبين خطورة  الأمراض الجنسية المنقولة  جنسياً وو سائل إنتشارها و كيفية توعية الشباب بطرق الوقاية منها.