غير مصنف

بلاغ صحفي

صادر عن الهيئة الإدارية لجمعية البر والعفاف
بشأن اقتحام مقر الجمعية بالعاصمة صنعاء

فوجئت الهيئة الإدارية لجمعية البر والعفاف الاجتماعية الخيرية بقيام مجموعة مسلحة تدعي أنها تتبع اللجان الشعبية لجماعة أنصار الله باقتحام مقرها الواقع بشارع عشرين تقاطع شارع هائل ، وذلك يوم السبت الموافق 04/04/2015م الساعة الحادية عشر ليلا. ثم قامت باقتحام جميع المكاتب ، وافزاع الحارس وعائلته ، وطلبت حضور امين المخازن الذي جاء بحسن نية وفتح المخازن ، فقاموا باعتقاله بالإضافة إلى الحارس. ولازالوا بداخل المبنى وقاموا بنهب بعض الأجهزة والوثائق والأثاث الخاص بالجمعية. ويدعون انهم يحملون تعليمات من وزارة الداخلية بمصادرة كل شيء.

وإن الهيئة الإدارية إذ تدين هذه التصرفات غير المسؤولة واللاأخلاقية التي يتم فيها التعدي على مؤسسة خيرية اهلية مرخصة من أجهزة الدولة، ومعروفة بسمعتها الطيبة وخدماتها الاجتماعية لفئات واسعة من شرائح المجتمع، لتحمل تلك العناصر المسلحة التي أقدمت على هذا الاعتداء ومن يقف وراءهم مسؤولية المساس بممتلكات الجمعية ووثائقها وأموالها ومخازنها التي تحتوي على مساعدات موقوفة وسلامة موظفيها. كما تحملهم مسؤولية الأضرار الناتجة عن توقف أنشطة الجمعية وخدماتها وحرمان مئات الأسر المتعففة من المساعدات الإنسانية التي تقدمها لهم الجمعية.

كما تحمل الهيئة الإدارية أجهزة الدولة وفي مقدمتها النائب العام ووزير الداخلية المسؤولية القانونية في حماية مؤسسات ومنظمات المجتمع المدني وإيقاف هذه التجاوزات التي ترقى إلى مستوى الجرائم، ومحاسبة المنفذين والآمرين والمحرضين.

كما تؤكد أن الجمعية نأت وتنأى بنفسها عن الصراع السياسي القائم في البلد ، منذ تأسيسها. آملة أن يسود التعقل والمسؤولية جميع الأطراف وتسود لغة الحوار على أي لغة أخرى. والتوقف فورا عن كل ما يضر بوحدة وأمن واستقرار اليمن وأبنائه.

وتعلن الهيئة الإدارية عن تعليق كافة أعمال وأنشطة الجمعية إلى حين استعادة مقرها ووثائقها وممتلكاتها.

صادر عن الهيئة الإدارية
لجمعية البر والعفاف الاجتماعية الخيرية
صنعاء الثلاثاء 07/40/2015م.
شعار الجمعية

نادي التضامن فرع الهداية يقيم بأنشطة متنوعة

ضمن أنشطة نادي التضامن الثقافي الرياضي فرع الهداية

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

الاستشارات الأسرية والتربوية

ابرشور الاستشارات

جمعية البر والعفاف تشارك ضمن مشروع بناء قدرات منظمات المجتمع المدني

تشارك جمعية البر والعفاف ضمن مشروع بناء قدرات منظمات المجتمع المدني التي تنفذها شبكة النماء اليمنية للمنظمات الأهلية (YDN) بتمويل من منظمة الأيادي النقية للخدمات الإنسانية.

وتهدف الدورة إلى ايجاد حلول للمشاريع الاستثمارية ودراسة الجدوى  في منظمات المجتمع المدني خلال الفترة : 13-15 / ديسمبر / 2014م وقد حضر الدورة عن الجمعية  المدير التنفيذي الإستاذ / فؤاد العواضي

 

 

4G5A1973

4G5A1896

 

 

البر و النفع الخيريتين تقيمان العرس الـ 14 ” بمدينة تعز لـ “200 ” عروس وعريس 

 

11-12-14-573986073

اقامتا مؤسستا النفع والبر الخيريتين بمدينة تعز صباح الخميس العرس الـ ” 14 ” لـ 200 ” عروس وعريس من ابناء مديريتي شرعب السلام والرونة برعاية كريمة من الشيخ حمود سعيد المخلافي. وفي الحفل الذي حضره وكلاء المحافظة الشيخ محمد بن محمد اليهاجم وانس النهاري ورجال المال والأعمال ولفيف كبير من الشباب أشار البرلماني محمد مقبل الحميري في كلمته التي القاها نيابة عن راعي الحفل الشيخ المخلافي إلى أن إقامة مثل هذه الأعراس إنما هو ثمرة من ثمار الأيادي الطيبة التي تمد الخير للمجتمع من رجال اعمال ومؤسسات خيرية مثنيا على الجهود التي تقوم بها مؤسسة النفع الخيرية وجمعية البر والعفاف في سبيل التخفيف من معاناة الشباب وتخفيف كاهل الفقر الذي يرزح في الكثير من البيوت. وأضاف نحن اليوم نعيش الافراح في ضل أحزان الوطن وما يمر به وهو ما يحتم علينا أن نزرع الفرحة والابتسامة في مثل هذه الظروف وأن نقف يدا واحدة من اجل إخراج الوطن مما يعيشه وزرع الفرحة والابتسامة في وجوه المواطنين من خلال إعادة هيبة الدولة والوقوف إلى جانب من يعمل على ذلك. من جهتهما تحدثا ممثلي مؤسسة النفع وجمعية البر والعفاف عدنان عبد السلام وفؤاد العواضي رئيس جمعية البر عن أعمال مؤسستيهما والاعمال التي تقدمها في مختلف المجالات الخيرية ومن أهمها العمل في المجال الاجتماعي وإقامة الأعراس الجماعية للتخفيف من معاناة الشباب ومحاولة معالجة ظاهرة العنوسة وكلها منا أعمال البر التي حثنا السلام على القيام بها. وقالا : إن كثير من الشباب يعجزون عن الوصول إلى مثل هذه اللحظة ومن واجبنا ان نمد لهم يد العون ووعدا بأن تكون الأعراس القادمة شاملة لكل مديريات المحافظة معتبرين اقامة مثل هذه الأعراس الجماعية من انواع البر والتكافل الاجتماعي وهي أرقى صورة يحتفل بها أبناء تعز رغم الجراح ورغم الألم والاوضاع التي تمر بها اليمن والجرح النازف الذي تعيشه اليمن حد تعبيرهم.